AZHARZIKA

موقع خاص باخبار جامعة الازهر فرع بالزقازيق
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فن الجواب الجواب المسكت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الجلا
المشرف
المشرف


عدد الرسائل : 79
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 25/12/2008

مُساهمةموضوع: فن الجواب الجواب المسكت   الإثنين يناير 26, 2009 5:32 am

فن الجواب المسكت

يعتبر الجواب المسكت فناً من الفنون إن الشخص قد يقول لمن يسيء إليه : أخرس فيكون هذا جوابا مسكتا حسب اللغة الأولية ولكنه يختلف عن جواب برنارد شو حين قال له كاتب مغرور أنا أفضل منك فإنك تكتب بحثاً عن المال وأنا أكتب بحثاً عن الشرف فقال له برنارد شو على الفور: صدقت كلَّ منا يبحث عمّا ينقصه !....


فهذا الجواب فن لأن فيه قلباً لمراد المتكلم ورداً لهجومه عليه بطريقة ذكية ومقنعة وليست بكلمات مثل أخرس ، اصمت، اغرب عن وجهي فهذه أجوبة عاجزة وتلك أجوبة فاعلة وهكذا الفن دائماً


والجواب المسكت أكثر ما ينطلق رصاصة على الشخص المخطئ الذي لايقدر الاخرين فيخطئ عليهم فيأتيه لجواب الذي يلقمه حجراً كما تقول العرب وإذا كان الشاعر يقول:

إذا نطق السفيه فلا تجبه
فخير من إجابته السكوتُ



وقد يكون الجواب المسكت جيداً لأنه من الحكمة ولكنها حكمة لا تأتي من التأمل البارد تخرج من المواقف الذي يحرج الرجال فقد قال معاوية لعدي بن حاتم يهدده :
أما أنه قد بقيت من دم عثمان قطرة ولابّد أن أتبعها..........

فقال عدي :
لا أبه لك ! شِم السيف،فإن سلّ السيف يسُل السيف ..........

فما زاد معاوية – بدهائه المعهود – أن التفت إلى كاتبه فقال له:
أجعلها في كتابك فإنها لحكمة




وإذا كان الجواب المسكت قد أفلح عند حاكم داهية واسع الحلم كمعاوية فإنه قد يفلح عند حاكم عنيد جبار يقتل الإنسان كأنه يقتل ذباب كالحجاج بن يوسف الذي قبض على رجل قد ارتكب أخاه جرما فقال له:
والله إن لم تأتني بأخيك أو جواب من أمير المؤمنين لأقتلنك.......... فقال الرجل على الفور : فإني آتيك بجواب رب أمير المؤمنين قال الله تعلى ( ولاتزرُ وازرة وزرَ أخرى) فوجم الحجاج وأطلق سبيله

عجب بعد هذا أن يمتلئ تراثنا العربي بأهمية الحفاظ على اللسان ولزوم طول الصمت فلم يكن بين قتل الإنسان وبراءته سوى كلمة

والذي يسخر بالاشخاص ما أجمل أن يطلق عيه جواباً المُسكت الذي يرد كيده في نحره


كما روي أن شيخاً جلس بين شابين فقالا يسخران منه :
يا شيخ أنت أحمق أم جاهل ؟؟ فقال : أنا جالس بينهما ...........

وسأل ثقيل بشار ابن برد قائلاً : ما أعمى الله رجلاً إلا عوضه فبماذا عوضك ؟؟
فقال بشار: أنني لا أرى أمثالك !!

وجلس مجموعة من الثقلاء عند الأعمش فأطلوا (والأعمش أكره خلق الله للثقلاء فقال أحدهم : هل أطردهم عنك ؟؟
فقال : نعم أطردهم و أنطرد معهم

وقالت نجمة انجليزية للأديب الفرنسي جانسون:
إنه أمر مزعج فإنا لا أتمكن من إبقاء أظافري نظيفة في باريس؟؟
فقال على الفور:
لأنك تحكين نفسك كثيراً



وورد في محاضرات الأدباء أن رجلاً قال لامرأته : ما خلق أحب إليّ منك
فقالت: ولا أبغض إليّ منك !! فقال : الحمد لله الذي أولاني ما أحب وابتلاك بما تكرهين !!!

وقال تزوج أعمى امرأة فقالت : لو رأيت بياضي وحسني لعجبت فقال : لو كنت كما تقولين ما تركك المبصرون لي!!

وما أجمل الجواب المسكت إذا كان ردّا على مغرور وإطفاء لزبد غروره


قيل وثب عبد الرحمن بن يزيد على فرسه بقوة فأعجبته نفسه فقال لعلى بن هشام – وكان غلاماً يرمقه وهو يثب : هل يجيد أبوك أن يثب على الفرس كما أفعل ؟؟؟
فقال: لأبي مائة عبد كلهم يجيد ما فعلت




وقد يأتي الجواب المسكت قطعاً لحجة أو نسفاً لمشكلة


قال رجل لبرنارد شو : أليس الطباخ أنفع للأمة من الشاعر أو الأديب؟؟
فقال: الكلاب تعتقد ذلك


وروى ابن الجوزي أن امرأة جملية قالت لزوجها القبيح وهي حامل : الويل إن جاء ولدي يشبهك فقال : بل الويل لك أنتِ إن جاء يشبه غيري


وقال رجل للأحنف –وقد رآه قصيراً قبيحا – بم سدت قومك!!
فقال بتركي من أمرك مالا يعنيني كما عناك من أمري مالا يعنيك

وشكا أهل بلدة واليهم الظالم إلى المنصور فقال المنصور : بل هو من أعدل الولاة فقال بعضهم : إذن يا أمير المؤمنين ولّه على بلدة أخرى لتستفيد من عدله......... فتبسم المنصور وعزله

كما ورد أن خالد بن صفوان بلغه تعين بلال بن بردة والياً على البصرة قال :
سحابة صيف عن قليل تنقشع !!
فبلغ ذلك بلالاً فاستدعاه وقال : أما والله لا تقشع حتى يصيبك شؤبوب برد فضربه مائة سوط !!!!

</B></I>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فن الجواب الجواب المسكت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
AZHARZIKA :: المقهى الثقافي-
انتقل الى: